خولة إبراهيم

فنانة

ممثّلة وكاتبة ومخرجة مسرح من مواليد قرية مجدل شمس في الجولان السوري المحتلّ عام 1991، وتُقيمُ في حيفا، فلسطين المُحتلّة. في عام 2004، وفي جيل 13 سنة، انضمّت إبراهيم لمجموعة في مسرح “العيون” في قريتها، أقامها الكاتب السوري معتز أبو صالح مع الممثّل الفلسطيني إيهاب سلامة. وبعد تخرّجها من المدرسة الثانوية تابعت دراسة المسرح في جامعة حيفا، حيث تخرّجت عام 2013، وبدأت مسيرتها بالعمل كممثّلة، وعلى مدار السنين شاركت في عدّة أعمال أبرزها: “الزمن الموازي” لبشار مرقص، إنتاج مسرح الميدان، ومسرحيّة “صاحب الكرمل” لعامر حليحل، إنتاج المسرح الوطني الفلسطيني- الحكواتي. 

في عام 2017 توجّهت إبراهيم لمجال الكتابة والإخراج، بعد أن حصل مشروعها الأوّل على منحة من مؤسّسة عبد المُحسن القطّان والصندوق العربي للثقافة والفنون “آفاق”، فكتبت وأخرجت باكورة أعمالها “ظلّ الغمام”، إنتاج المسرح الوطني الفلسطيني- الحكواتي. وقد كتبت وأخرجت عدّة أعمال أهمّها، “حارس الحكايات” غنائيّة لكلّ العائلة من إنتاج المسرح الوطني الفلسطيني- الحكواتي، و”لندن – جنين” عمل كوميدي لمسرح الحرّيّة في جنين وحصدت عنه جائزتي أفضل نصّ وأفضل إخراج في مهرجان فلسطين في دورته الثانية عام 2019. ومؤخّرًا قامت بكتابة نصّ “ميترو غزّة” بالشّراكة مع المخرج الفرنسي هيرفي لوشميال.

شاركت في المختبر المسرحي العالمي Sundance كمخرجة وكاتبة في عام 2019، وهي عضو في عائلة Macdewell للفنّانين في أمريكا بعد حصولها على منحة المؤسّسة عام 2020. كما أنّها ومنذ عام 2015 جزء من فرقة المُمثّلينISO: International Super Objective Theatre التابعة للاتّحاد الأوروبّي للمسارح (UTE).